(C) الأمراض حسب الأسم





Chronic lymphocytic leukemia
الإبيضاض اللمفاوي المزمن
تعريف
الابيضاض اللمفاوي المزمن CLL, هو أحد أنماط سرطانات الدم و نقي العظم, و هو النسيج الإسفنجي الذي يملأ جوف العظم و حيث يتم اصطناع الخلايا الدموية.

يأتي تعبير (مزمن) في الابيضاض اللمفاوي المزمن من حقيقة كون المرض يتطور بصورة أبطأ من الأنواع الأخرى من إبيضاضات الدم.

بينما يشير تعبير (لمفاوي) إلى أن الابيضاض اللمفاوي المزمن ينشأ على حساب الخلايا اللمفاوية, و هي أحد أنواع الكريات البيضاء في الجسم و المسؤولة عن مناعة الجسم ضد العوامل الانتانية.

غالباً ما تكون حالات الإصابة من البالغية الأكبر سناً, و قد تسهم العلاجات المطبقة في السيطرة على المرض.
الأعراض
العديد من المصابين بالابيضاض اللمفاوي المزمن لا يعانون من أية أعراض سريرية, و تتضمن الأعراض و العلامات التي قد تتطور لدى المصابين العرضيين:

• ضخامة غير مؤلمة في العقد اللمفاوية Enlarged, but painless, lymph nodes

• تعب Fatigue

• ترفع حروري Fever

• ألم في القسم الأيسر العلوي الأيسر من البطن و الذي قد يكون سببه تضخم الطحال Pain in the upper left portion of the abdomen, which may be caused by an enlarged spleen

• تعرق ليلي Night sweats

• نقص وزن Weight loss

• انتانات متكررة Frequent infections

متى تذهب لزيارة الطبيب؟

خذ موعداً لزيارة الطبيب إن كنت تعاني من أي من الأعراض و العلامات السابقة التي تثير قلقك.


الأسباب
لا يعلم الأطباء بشكل دقيق ما هو السبب الذي يعمل على بدء العملية التي تتطور إلى الإصابة بالابيضاض اللمفاوي المزمن.


ما يعرف حتى الآن هو أنه يطرأ خلل ما يسبب حدوث طفرة جينية في دنا الخلايا المنتجة للدم.


تسبب هذه الطفرة إنتاج أنماط شاذة و غير فعالة من الخلايا اللمفاوية, و هي إحدى أنماط كريات الدم البيض و التي تساعد الجسم في التصدي للعوامل الانتانية.


بالإضافة إلى كون هذه الخلايا غير فعالة فإنها تستمر بالحياة و تتكاثر و تزداد أعدادها في الوقت الذي يفترض بالخلايا اللمفاوية أن تتموت بعد فترة عمر معينة.

تتكدس الخلايا اللمفاوية الشاذة في الدم و أعضاء معينة من الجسم حيث تظهر الاختلاطات المرافقة للإصابة.


من الممكن لهذه اللمفاويات الشاذة أن تتراكم في نقي العظم لتقصي الخلايا الطبيعية و تتداخل في عملية الإنتاج الطبيعي للخلايا الدموية.

يعمل الأطباء في العديد من الدراسات الجارية على فهم الآلية الدقيقة التي تسبب الإصابة بالابيضاض اللمفاوي المزمن.


عوامل الخطورة
تتضمن العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة بالابيضاض اللمفاوي المزمن:

• العمر: معظم المصابين بالابيضاض اللمفاوي المزمن يكونون ممن تجاوزوا ال عاماً.

• الجنس: يزداد احتمال إصابة الرجال بالمقارنة مع النشاء.

• العرق: يزداد احتمال الإصابة لدى البيض بالابيضاض اللمفاوي المزمن بالمقارنة مع الأعراق الأخرى.

• وجود تاريخ عائلي مرضي للإصابة بسرطانات الدم و نقي العظم: و الذي يزيد من احتمال الإصابة بالابيضاض اللمفاوي المزمن

• التعرض للمواد الكيماوية: و التي تتضمن أنواعاً معينة من المبيدات النباتية و الحشرية مثل Agent Orange و الذي استخدم خلال حرب فييتنام و ترافق استخدامه مع زيادة في خطر الإصابة بالابيضاض اللمفاوي المزمن.

الاختلاطات
قد يسبب الابيضاض اللمفاوي المزمن حدوث اختلاطات مثل:

• الانتانات المتكررة Frequent infections:
 قد يعاني المصابون بالابيضاض اللمفاوي المزمن من الانتانات المتكررة, و هي غالباً ما تصيب السبيل التنفسي العلوي و السفلي, و ذلك لا ينفي إمكانية تطور انتانات كثر خطورة من ذلك.

• التحول المرضي إلى أنماط أكثر عدائية من السرطان A switch to a more aggressive form of cancer:
قد تتحول الإصابة لدى مجموعة صغيرة من المصابين بالابيضاض اللمفاوي المزمن إلى شكل أشد من الإصابة السرطانية و الذي يسمى بلمفوما الخلايا B الكبيرة المنتشرة diffuse large B-cell lymphoma, و يسمى هذا التحول بمتلازمة ريتشر Richter's syndrome

• زيادة احتمال الإصابة بأنواع أخرى من السرطان Increased risk of other cancers:
يزداد خطر الإصابة بأنواع أخرى من السرطان لدى المصابين بالابيضاض اللمفاوي المزمن متضمنة سرطان الجلد كالميلانوما melanoma و سرطانات الرئة و السبيل الهضمي.

• اضطرابات الجهاز المناعي Immune system problems:
 
قد تتطور لدى مجموعة صغيرة من المصابين بالابيضاض اللمفاوب المزمن اضطراب في جهازهم المناعي و الذي يحدث فيه مهاجمة الخلايا المناعية في الجسم بالخطأ لكريات الدم الحمراء أو الصفيحات.



Richter's syndrome
التحضير لزيارة الطبيب
قد يبدأ المريض باستشارة طبيب العائلة عندما يلحظ وجود أعراض و علامات تثير قلقه, و الذي قد يحيله عند شكله بإصابته بالابيضاض اللمفاوي المزمن إلى الطبيب الأخصائي بأمراض الدم و نقي العظم haematologist.


ما الذي تستطيع فعله؟

• استعلم من الطبيب عن أي تعليمات سابقة للموعد: مثل الالتزام بحمية غذائية معينة قبل الموعد على سبيل المثال.
• سجل المعلومات المهمة عن حياتك الشخصية: متضمنة أي تغيرات حياتية أو ضغوطات نفسية قد طرأت مؤخراً.
• سجل قائمة بالعلاجات الدوائية التي تتناولها: متضمنة الفيتامينات و المتممات الغذائية الأخرى.
• اصطحب معك صديقاً مقرباً أو أحد أفراد العائلة: فقد يصعب عليك بمفردك استيعاب الكم الكبير من المعلومات التي قد يقولها الطبيب و قد يتذكر الشخص الآخر شيئاً إضافياً قد أغفلت الانتباه عنه.
• سجل قائمة بالأسئلة التي تود طرحها على الطبيب: و رتبها من الأكثر أهمية إلى الأقل أهمية و فيما يلي بعض الأسئلة المهمة في موضوع الابيضاض اللمفاوي المزمن:

o ما هي المدلولات التي تشير غليها نتائج الفحوصات التي أجريت لي؟
o هل أحتاج إلى العلاج الفوري؟
o إن بدأت بالعلاج على الفور فهل سيسبب ذلك تحديد الخيارات العلاجية التي ستتوافر لي في المستقبل؟
o هل أحتاج إلى إجراء أية فحوصات إضافية؟
o ما هي الخيارات العلاجية المتوافرة؟
o ما هي الآثار الجانبية المحتملة لكل من هذه العلاجات؟
o هل هناك تفضيل لعلاج معين لشخص مثلي؟
o ما هي تأثيرات العلاج على حياتي اليومية؟
o هل هناك أية مطبوعات أو مواقع انترنت أستطيع الاطلاع عليها لأعرف أكثر عن حالتي؟


لا تتردد عن سؤال الطبيب عن أي استفسار إضافي يدور في خاطرك.
الفحوصات و التشخيص
الفحوصات الدموية:

تتضمن الفحوصات الدموية المجراة في سياق تشخيص الابيضاض اللمفاوي المزمن اختبارات صممت ل:

• تعداد الخلايا التي توجد في الدم Count the number of cells in a blood sample:

و الذي يمكن له أن يحدد عدد الخلايا اللمفاوية في عينة من الدم, و يشير ارتفاع عدد الخلايا اللمفاوية B, و هي إحدى أنواع الخلايا اللمفاوية إلى احتمال الإصابة بالابيضاض اللمفاوي المزمن.

• تحديد نمط الخلايا اللمفاوية المشكوك بها Determine the type of lymphocytes involved:
 
و يجرى عن طريق اختبار يسمى مقياس التدفق الخلوي flow cytometry أو جهاز التنميط الظاهري المناعي immunophenotyping و الذي يسهم في تحديد سبب زيادة عدد اللمفاويات فيما لو كان نتيجة الابيضاض اللمفاوي المزمن أو اضطراب دموي آخر أو بسبب رد فعل الجسم تجاه محرض معين مثل الإصابة الانتانية.

يسهم اختبار التدفق الخلوي أيضاً في تحديد سمات الخلايا الورمية إن كان التشخيص هو الابيضاض اللمفاوي المزمن بالإضافة إلى تحديد مدى عدائية هذه الخلايا.

• تحليل اللمفاويات لدراسة الشذوذات الوراثية Analyze lymphocytes for genetic abnormalities:

باستخدام تقنية تسمى التهجين الموضعي التألقي fluorescence in situ hybridization (FISH) و التي تسمح بدراسة الكروموزومات داخل الخلايا اللمفاوية للبحث عن وجود الشذوذات, كما يستخدم الأطباء هذه المعلومات في بعض الأحيان لتحديد الإنذار المرضي و المساعدة على اختيار العلاج الأنسب.


اختبارات أخرى:

قد يطلب الطبيب في بعض الأحيان إجراء بعض الاختبارات الإضافية لدعم صحة التشخيص مثل:
• خزعة نقي العظم و الرشف الخلوي Bone marrow biopsy and aspiration
• الطبقي المحوري Computerized tomography

تنميط مرحلة الورم Staging :

ما إن يتأكد تشخيص إصابة المريض بالابيضاض اللمفاوي المزمن فسيقوم الطبيب بتحديد امتداد الورم و مرحلته النسيجية, و هناك نوعان مختلفان لأنظمة التنميط و يحدد كل منها مرحلة الورم (مبكرة, أو متوسطة أو متقدمة) و التي تعطي فكرة عن مدى تطور الابيضاض اللمفاوي المزمن الذي يعاني منه المريض, و الذي يساعد الطبيب في تحديد الخيارات العلاجية المثلى.







العلاجات و الأدوية
لا يتطلب الأشخاص الذين يعانون من الابيضاض اللمفاوي المزمن في مراحله الباكرة تداخلاً علاجياً فورياً عادة, أما المصابون بالمراحل المتوسطة أو الشديدة من الابيضاض فقد يدخل التداخل العلاجي الفوري في قائمة الخيارات المتوافرة.

يعتمد علاج الابيضاض اللمفاوي المزمن على عوامل عديدة تتضمن مرحلة الورم و فيما لو كان المريض يعاني أو لا يعاني من أية أعراض و علامات قد تذكر بالإضافة إلى حالة المريض الصحية العامة و أولوياته.

قد لا يكون العلاج ضرورياً في المراحل الباكرة Treatment may not be necessary in early stages :

لا يتم عادة بدء العلاج بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الابيضاض اللمفاوي المزمن في مراحله الباكرة, على الرغم من أن بعض التجارب السريرية تعمل على دراسة فائدة العلاج المبكر لدى هؤلاء المرضى.

بينت الدراسات أن العلاج المبكر لا يسهم في إطالة معدل البقيا بالنسبة للأشخاص المصابين بالابيضاض اللمفاوي المزمن في مراحله الباكرة و لا تحمل أي نتيجة باستثناء اجتمال حدوث الأعراض الجانبية التي يتوقع أن ترافق العلاج قبل حاجة المريض إليه.

يقوم الأطباء بمراقبة حالة هؤلاء المرضى عن كثب و يصفون العلاج عندما تتطور الإصابة لاحقاً, و يسمى ذلك watchful waiting.

يضع الطبيب برنامج فحوصات متكررة للمريض, و التي يجري فيها مراجعة الطبيب و إجراء الفحوصات الدموية كل عدة أشهر لمراقبة حالة المريض.

علاج المراحل المتوسطة و المتقدمة Treatments for intermediate and advanced stages :

إذا لاحظ الطبيب أن غصابتك بالابيضاض اللمفاوي المزمن آخذة بالتطور أو أنها قد وصلت إلى المراحل المتوسطة أو المتقدمة فإن الخيارات العلاجية المتاحة ستتضمن:

• العلاج الكيماوي Chemotherapy:

 
هو علاج دوائي يعمل على إبادة الخلايا السرطانية, و هي أدوية قد تعطى وريدياً أو فموياً على شكل أقراص دوائية.

يصف الطبيب علاجاً كيماوياً وحيداً أو مشاركة دوائية بين عدة مركبات و ذلك اعتماداً على حالة كل مريض.

تعتمد الآثار الجانبية المحتملة على أنواع العلاجات الكيماوية المستخدمة, و تتضمن الآثار الجانبية الشائعة التعب و انخفاض تعداد خلايا الدم و خطورة الإصابة بالانتانات المختلفة.

• المعالجة الدوائية الموجهة Targeted drug therapy:

هي أدوية صممت للاستفادة من خصائص معينة تتميز بها الخلايا الورمية لاصطفائها عن الخلايا الأخرى و إبادتها.

توجد على سطح الخلايا اللمفاوية في الابيضاض اللمفاوي المزمن مجموعة متنوعة من البروتينات, و تعمل الأدوية الموجهة على الارتباط ببروتينات معينة و بالتالي استهداف الخلايا التي تحمل هذا البروتين و إبادتها.

تتضمن العلاجات الدوائية الموجهة المستخدمة في علاج الابيضاض اللمفاوي المزمن الريتوكسيماب rituximab و الألمتوزوماب alemtuzumab و الأوفاتوموماب ofatumumab, و تتضمن الآثار الجانبية المحتملة لهذه الأدوية الترفع الحروري و العرواءات و التعرض للإصابة بالانتانات.

• زرع الخلايا الجذعية النقوية Bone marrow stem cell transplant:

تتم هذه العملية باستخدام علاج دوائي كيماوي ذو تأثر قوي لإبادة الخلايا الجذعية الورمية المنتجة للخلايا اللمفاوية الشاذة في نقي العظم و من ثم يتم زرع خلايا جذعية متمايزة و سليمة تؤخذ من متبرع.

يتم زرع هذه الخلايا بحقنها في الدوران الدموي, و تقوم بعدها بالتجوال في مجرى الدم حتى تصل إلى نقي العظم حيث تستقر و تبدأ بإنتاج الخلايا الدموية السليمة.

هناك نوع مشابه من زرع نقي العظم يسمى بزرع النقي منخفض الشدة intensity, و الذي يتم بطريقة مشابهة للعملية السابقة و لكن بجرعات أقل من أدوية العلاج الكيماوي.

يكون زرع نقي العظم خياراً علاجياً للمرضى الذين لم يستجيبوا للعلاجات الأخرى و لبعض المرضى الذين يعانون من الأشكال شديدة العدائية من الابيضاض اللمفاوي المزمن.










نمط الحياة و الوصفات المنزلية
من الممكن للمريض الذي شخصت إصابته بالابيضاض اللمفاوي المزمن أن يتخذ الخطوات التالية للحفاظ على صحة الجسم العامة :

• القيام بما يلزم لتجنب الإصابة بالانتانات:
حيث أن الأشخاص المصابين بالابيضاض اللمفاوي المزمن معرضون أكثر من غيرهم للإصابة بالانتانات المتكررة, و من المهم أن يقوم المريض بالإجراءات اللازمة للحفاظ على صحته و الالتزام بالحمية الصحية الغذائية الصحية الغنية بكميات وافرة من الفاكهة و الخضار, بالإضافة على الحصول على قسط وافر من النوم لضمان استيقاظ المريض بشعوره بالراحة.

من المهم أيضاً الالتزام بالتمارين الرياضية معظم أيام الأسبوع و القيام بما يلزم لتجنب الاختلاط بالأشخاص المصابين بالانتانات المختلفة , و غسل اليدين بشكل متكرر لإبقاء الجراثيم بعيداً, كما يفيد ضمان الناحية المناعية للمريض و أخذ اللقاحات اللازمة متضمنة لقاح الأنفلونزا الموسمية للوقاية من الانتانات المختلفة.

• إنقاص احتمال الإصابة بالسرطانات الأخرى:
حيث يزداد احتمال إصابة مرضى الابيضاض اللمفاوي المزمن بالأنواع الأخرى من السرطان و تتضمن الإجراءات الوقائية الإقلاع عن التدخين و الاعتدال في استهلاك المشروبات الكحولية و الالتزام بحمية غذائية ذات قاعدة نباتية و استخدام الواقيات الشمسية عند الخروج نهاراً.

• الالتزام ببرنامج الفحوصات المتكررة:
و غجراء الفحوصات الدموية المتكررة لمراقبة تطور السير المرضي للسرطان, و قد تسبب هذه الفحوصات للمريض قلقاً و خوفاً من سوء نتائجها و تثبيطاً له عن إجرائها لتجنب هذه الحالة .

و على العكس فمن المفيد أن يتوقع المريض بعض القلق و يستعد نفسياً لمواجهته و يستعين بنشاطات الاسترخاء أثناء انتظار نتائج الفحوصات مثل الرياضة و القراءة و إمضاء الوقت مع الأصدقاء و العائلة.




العلاجات البديلة
لم يتم إثبات فعالية أي من العلاجات البديلة في علاج الابيضاض اللمفاوي المزمن:

العلاجات البديلة المستخدمة للتأقلم مع حالة التعب المرافقة للمرض:

يمكن للطبيب أن يعمل على السيطرة على حالة التعب التي يعاني منها مريض الابيضاض اللمفاوي المزمن بشكل شائع و ذلك عن طريق الأدوية, و لكنها لا تكفي بمفردها عادة و قد يجد المريض فائدة من العلاجات البديلة في هذا السياق مثل:
o التمارين الرياضية
o المساج
o التأمل
o تقنيات الاسترخاء
o اليوغا

مستخلصات الشاي الأخضر و فائدتها للمصابين بالابيضاض في مراحله الباكرة

أظهرت خلاصة الشاي الأخضر نتائج واعدة في علاج الابيضاض اللمفاوي المزمن CLL, و بينت الأبحاث المخبرية أنه من الممكن لمركب مستخلص من الشاي الأخضر يسمى ب EGCG أن يبيد الخلايا الورمية في CLL.

و في دراسة أجريت على مجموعة من المصابين بالابيضاض اللمفاوي المزمن في المراحل المبكرة أن تناول EGCG المعد على شكل أقراص أسهم في تخفيف بعض أعراض المرض لدى قسم من المشاركين في الدراسة.

على سبيل المثال فقد لاحظ البعض منهم تراجع حجم العقد اللمفاوية المتضخمة و حدث لدى البعض الآخر تناقص في أرقام الخلايا الابيضاضية عند إجراء الفحوصات الدموية, و ما تزال الأبحاث جارية في فائدة EGCG و الشاي الأخضر في هذا المجال.

يعتبر EGCG مركباً أمن الاستخدام على الرغم من أنه قد يسبب في بعض الأحيان اختلاطات مثل الاضطرابات الكبدية كما قد يتداخل مع تأثير بعض الأدوية, وتتضمن الآثار الجانبية الغثيان و الألم البطني و عسرة الهضم.

إذا قررت أن تستخدم مثل هذه المركبات فمن المهم أن تستشير طبيبك حول الفوائد و المخاطر المتوقعة.




المتابعة و الدعم
الابيضاض اللمفاوي المزمن النموذجي سرطان بطييء النمو و الانتشار و الذي قد لا يتطلب أي تداخل علاجي.
و على الرغم من أن البعض يسميه أحد السرطانات الحميدة و لكن ذلك لا يجعل تشخيصه و وقع الخبر بالإصابة به أسهل أو أخف وطأة على الناحية النفسية للمريض.

من الممكن للمصاب أن يستعين بالخطوات التالية ريثما يتقبل الأمر و يتأقلم مع حقيقة إصابته:

• معرفة ما أمكن عن الابيضاض اللمفاوي المزمن:
و تسجيل الأسئلة التي يرغب المريض أن يطرحها على الطبيب قبل كل موعد و البحث عن المعلومات المتوافرة في المكتبة القريبة و على الانترنت.

• التواصل مع أشخاص آخرين مصابين بالابيضاض اللمفاوي المزمن:
و الانضمام إلى مجموعة دعم من أشخاص مصابين أيضاً لمشاركتهم الأحاسيس و المخاوف التي يعاني منها المريض و الاستفادة منهم بمعلومات موثوقة عن سير المرض و علاجه من تجاربهم الشخصية و بالتشجيع اللازم لتجاوز الحالة.

• الاعتماد على العائلة و الأصدقاء: قد يصعب على المريض أن يذيع خبر مرضه و قد يلقى مجموعة من ردود الفعل المحبطة عندما يشارك من حوله بالخبر, و لكن ذلك لا ينفي أهمية التحدث عن الموضوع و توقع عروض المساعدة من الآخرين , و على سبيل المثال فمن الممكن أن تطلب من أحد المقربين أن يوصلك إلى موعدك مع الطبيب و يستمع إليك كلما رغبت بالتحدث.

• إيجاد الوسائل التي تساعد المريض على التأقلم مع حالة التذمر: حيث أن الطبيعة المزمنة للمرض تفرض على المريض إجراء العديد من الفحوصات المتكررة و التعرض للقلق المستمر حول تعداد الخلايا اللمفاوية في كل مرة يجري فيها الفحوصات.
من المفيد أن يجد المريض نشاطات تسهم في استرخائه سواء كانت اليوغا أو التمارين الرياضية أو أعمال البستنة.


المصدر 
المعلومات الطبية منقولة عن موقع ميوكلينيك الطبي الأمريكي ( www.mayoclinic.com)
رابط الموضوع: (  http://www.mayoclinic.com/health/chronic-lymphocytic-leukemia/DS00565 )
مواضع ذات صلة
-- 
ملاحظات إدارة الموقع 
تعمل إدارة الموقع على تحديث المعلومات الطبية بشكل مستمر و مبسط ليسهل على الزائر فهم ما فيه و قد دعمنا ذلك بالصور المختلفة كلما دعت الحاجة لذلك .و تجدر الإشارة الى أن هذه المعلومات هي للثقافة الطبية و لايقصد منها الاستغناء عن مراجعة الطبيب و لا التشخيص أو المعالجة. كما لا يقصد من وراء نشر الصور المرفقة الترويج لأي منتج أو شركة دوائية أو طبية و إنما يقصد منها الإيضاح إن دعت الحاجة لذلك.
لاستشارة الطبية في الموقع تخضع للسرية التامة و لا يطلع عليها أحد سوى مرسلها. و تتعهد الإدراة بأخذ كافة الاستفسارات الجادة و المنطقية بعين الاعتبار و الرد عليها بالسرعة الممكنة بعد إحالتها على أطباء متخصصيين سواء محليين أو عالميين من خلال الانترنت عن طريق الضغط على الرابط التالي الاستشارة الطبية








 
# A B C D E F G H I J K L M

N O P Q R S T U V W X Y Z
     + مجموعات التحاليل
 
A B C D E F G H I J K L M N

O P Q R S T U V W X Y Z
 
A B C D E F G H I J K L M N

O P Q R S T U V W X Y Z
 
A B C D E F G H I J K L M N

O P Q R S T U V W X Y Z
  التصفيق هو الوسيلة الوحيدة التي نستطيع أن نقاطع بها أي متحدث دون أن نثير غضبه (جلاسو)    

 

الصفحة الرئيسية | حول المختبر | قسم المرضى | التحاليل المخبرية | الدليل الطبي | القسم العلمي | المجلة | اتصل بنا

© 2010 جميع الحقوق محفوظة مختبرات دبابو للتحاليل الطبية - الدكتور محمد خالد دبابو - حلب , سوريا - صمم من قبل ريفيريا لحلول الإنترنت


Copyright © 2010 Dababolabs - Dr. Khaled Dababo, MD. - Aleppo , Syria - Middle East . All rights reserved - Web Design by Reverya Web Solutions